الفضاء الزجاجي

صُمم الفضاء الزجاجي ليكون بمثابة استكمال للمقترحات التي يقدمها معرض "اقتراب الآفاق: التحوّلات الفنية للمشهد الطبيعي". يقدّم الفضاء مجموعة من المنشورات ونصوص الجدران والمختارات الشعرية والنثرية، والرسوم البيانية، والتسلسل الزمني، والمواد القانونية. تحت ثيمات الفقد والمحو والتفتيت والمقاومة، ترسم هذه النصوص والأرقام الخريطة السياسية التي ساهمت في تشكيل بنية الأعمال الفنية المعروضة في المعرض الرئيسي للمتحف الفلسطيني.

فقدان
حقيقةُ أو عملية فقدِ شيءٍ أو شخص.
يعاني الفلسطينيون من فقدان متواصل للأرض والحياة البشرية. وقد اتخذ فقدان الأرض أشكالاً عديدة تتمظهر في مشهد طبيعي ينكمش باستمرار. تمَّ وضع العديد من القوانين الإسرائيلية لتبرير مصادرة الأرض الفلسطينية.

تفتيت
عمليةُ أو حالةُ الانقسام أو التقسيم إلى جزيئاتٍ أو فتات.
تعرضت طوبوغرافيا فلسطين إلى التفتيت المتواصل، حيث يمتلئ المشهد بالحواجز، وجدار الفصل، والطرق الالتفافية، والحاجز البحري، وتقسيم المناطق إلى «أ» و«ب» و«ج»، عازلة بذلك الشعب الفلسطيني عن بعضه البعض وعن أرضه.

محو
إزالة جميع آثار الشيء: الإبادة.
محو التاريخ السابق.
عانى الفلسطينيون من المَ حو الدائم للمشهد الطبيعي عبر عقود من تدمير القرى والبيوت، واقتلاع الأشجار، ومحو النباتات والحياة البرية، وبناء المستوطنات الإسرائيلية.

مقاومة
رفضُ قبولِ شيءٍ أو الامتثالِ له.
يقاوم الفلسطينيون باستمرار الفقدان والتفتيت والمحو لحياتهم وطبيعتهم من خلال تاريخ متواصل مكوَّ ن من الكثير من استراتيجيات المقاومة.