شو في ما في

أيار 2018


 جلسة نقاش تفاعلية
الانتفاضة والبعد الوطني للتطريز


المتحدثة: د. إصلاح جاد
الأربعاء، 2 أيار | 17:30-18:30

حين اندلعت الانتفاضة الأولى عام 1987، اعتُمد التطريز سلاحًا فعّالًا ووسيلة جديدة للمقاومة، وردًّا على مُصادرة الاحتلال الصهيوني للأعلام الفلسطينيّة خلال المظاهرات، وحظر ألوان العلم الفلسطيني في الأمكنة العامّة، صنعت نساء الضفّة الغربيّة "أثواب الانتفاضة" وطرّزن على أقمشتها ذات الألوان الرصاصيّة والزرقاء والسوداء رسومًا وشعارات وطنيّة، مثّلت مجالًا بصريًّا للمقاومة تجسّده النساء، وعلى الرغم من علاقة التطريز بتقسيمة النوع الاجتماعي من ناحية ارتباطه بالمرأة، أتاح تماهي التطريز مع المقاومة مجالًا للنساء لتحدّي الأدوار التقليدية التي اتّصلت بهنّ وفرض أدوار جديدة. كما أتاح العمل المقاوِم من خلال التطريز سياقًا لإزالة الفروقات الطبقية بين النساء، وإشراك نساء لا يتمتعن بامتيازات اجتماعية وسياسية، ليكنّ فاعلات ومؤثرات في العمل المقاوم.

ستكون أثواب الانتفاضة، وقصص النساء المطرِّزات، في معرض "غزْل العروق" مدخلًا لنقاش مع د. إصلاح جاد، لنخوض في البعد الوطني للتطريز من منظور النساء، ومادةً لفهم دور النساء في المقاومة خلال انتفاضة عام 1987، وتأثيرات الانتفاضة المتناقضة على النساء والحركة النسوية، إضافة إلى فهم البعد الوطني في ممارسات النساء اللواتي مازلن يمتهنّ التطريز في فلسطين ولبنان والأردن، واللاتي نادرًا ما يؤخذ بروايتهن في هذا السياق.

د. إصلاح جاد محاضرة (أستاذ مشارك) في جامعة بيرزيت في معهد دراسات المرأة ودائرة الدراسات الثقافية، شاركت في تأسيس برنامج دراسات المرأة في الجامعة، لها العديد من المؤلفات عن دور المرأة في السياسة، وعن النساء الإسلاميات في حركة حماس، وعن دور المنظمات غير الحكومية في الحياة السياسية والتنمية. حصلت جاد على درجة الدكتوراه من جامعة لندن - كلية الدراسات الشرقية والإفريقية في دراسات التنمية.


الحديث باللغة العربية 



جانب من معرض "غزْل العروق"، تظهر فيه أثواب الانتفاضة، من مجموعة طراز: بيت وداد قعوار للثوب العربي. تصوير لينا صبح 

استكشاف القطع المتحفية عن قرب 
مطرَّزات العاطفة والمقاومة: قطع من صنع الأسرى

المتحدث: كرم مالوخ
السبت، 5 أيار | 14:00-15:00

يطرز الأسرى في سجون الاحتلال لمواجهة الضجر ومقاومة الاعتقال، وأيضًا لصنع هدايا لأحبائهم. وتختلط في تلك الهدايا تعابير الاعتزاز الوطني والمشاعر العاطفية. وفي أوقات حظر الاحتلال دخول المواد اللازمة لصنع المطرزات، فإن صنع هذه القطع يتطلب ارتجالًا حاذقًا، مثل أن يقوم الأسرى باستخراج الخيوط من ثيابهم، واستخدام الأدوية لصباغ الأقمشة. ذكريات وتفاصيل قلما رويت، يخبرنا بها الأسير المحرر كرم المالوخ. 

الحديث باللغة العربية

كرم المالوخ، قلمان مزينان، 2005 و 2007، خيوط حرير وأقلام، صُنعت في سجن بئر السبع. ومسبحة مصنوعة يدويًا، 2006، حجارة وخرز، صٌنعت في سحن عوفر، بإذن من كرم المالوخ. تصوير كيانيه انترياسيان


ندوة
التحولات في صناعة النسيج في غزة والمجدل

المتحدث: د. رشاد المدني
الأحد، 6 أيار | 11:00-12:30
المكان: الجامعة الإسلامية، غزة/ قاعة المؤتمرات، مبنى طيبة

بإمكاننا أن نحصي العديد من العناصر التي تميّز ثوب غزة المطرّز، إلّا أنّه يتفرّد بالقيمة التاريخية التي ينطوي عليها نسيجه. سيناقش الدكتور رشاد المدني، الباحث في مجال التاريخ الشفوي والتراث الفلسطيني، التطورات التي شهدتها صناعة النسيج في منطقتي غزة والمجدل، وتمثّلاتها في الملابس الشعبية الفلسطينية، والتراث الشفوي الذي نشأ حولها، كالأغاني الشعبية الفلسطينية قبل عام 1948. ستسلط هذه الندوة الضوء أيضًا على التحولات التي شهدتها المواد الخام المستخدمة في هذه الصناعة بعد نكبة عام 1948 وكيف انتقلت هذه الصناعة من المجدل إلى غزة وتلاشت تدريجيًا، معلنةً زوال مهنة كانت إلى جانب دورها في تحقيق الربح المادي للفلسطينيّين تحمل بصمةً تقليديّة تاريخيّة.
سيحاور الدكتور رشاد المدني الأديب غريب العسقلاني من غزة، ومسجل المقتنيات في المتحف الفلسطيني بهاء الجعبة عبر تقنية "الفيديو كونفيرنس" من رام الله.

د. رشاد المدني باحث ومشرف أكاديمي حاصل على درجة البكالوريوس في التاريخ والدراسات الشرق أوسطية من جامعة بيرزيت، وعلى درجة الماجستير في التاريخ الإسلامي من الجامعة الإسلامية بغزة، ودرجة الدكتوراه في التاريخ الإسلامي من جامعة الأوزاعي في بيروت، يعمل كمشرف أكاديمي في جامعة القدس المفتوحة، وفي مركز التاريخ الشفوي والتراث الفلسطيني بالجامعة الإسلامية، لديه العديد من الأبحاث العلمية المحكمة (25 بحث) و16 كتاباً منشوراً.
الحديث باللغة العربية 


تصوير لينا صبح

محاضرة
المتاحف وسياسات الاعتراف تحت الاستعمار الاستيطاني: نحو بدائل فلسطينية

بالتعاون مع برنامج الماجستير في الدراسات الإسرائيلية
وبرنامج البكالوريوس في الفنون البصرية المعاصرة في جامعة بيرزيت
المتحدثة: د. ليلى أبو لغد

الأربعاء، 9 أيار | 14:00

بوحيٍ من النقاشات التي تخوض بها حاليًا الدراسات النقدية للسكان الأصليين في أماكن مثل أستراليا وشمال أمريكا، ستتأمّل أبو لغد الأزمات السياسية الفلسطينية في سياق تجارب البلدان والشعوب المستعمَرة الأخرى. ستسلّط أبو لغد في هذه المحاضرة الضوء على الوعود التي تقدّمها التصورات الجديدة الناشئة في أوساط الحركات الداعمة للسكان الأصليين حول السيادة الذاتية وتقرير المصير والمخاطر التي تنطوي عليها، وعلاقتها بسياسات المتاحف. ومن خلال رحلة ستأخذنا فيها إلى متاحف رئيسية وطقوس يجري ضمنها الاعتذار من السكان الأصليين والاعتراف بهم حول العالم، ستثير أبو لغد أسئلةً حول كيفية تأويل ظهور مشاريع فلسطينية ثقافية مثل المتحف الفلسطيني في وقتنا الحالي. هل يمكن للإطار لاستعماري الاستيطاني أن يحفّز المخيلة الفلسطينية السياسية؟

الحديث بالإنجليزية وتتوفر ترجمة إلى العربية 
 

تصوير إيوان بان

ورشة عمل
نقّب وابحث

بالشراكة مع أكاديمية بتّي، المؤسسة الفلسطينية للتدريب والتعليم والابتكار
السبت، 12 أيار | 15:00-18:00

تهدف هذه الورشة إلى تعزيز وتطوير الجانب الاستقصائي والبحثي لدى الطلبة، باعتبارها مهارة أساسية للعمل المتحفي.
ستتضمن الورشة أنشطة علمية شيقة كالبحث عن عظام الديناصورات، الغرفة المعتمة، التنقيب عن الثلج، ديناصور الأوريغامي، حل الألغاز، وغيرها من الأنشطة المحفزة للتفكير.
هذه الورشة مناسبة للفئة العمرية بين 6 و15 عامًا. سينقسم الطلبة إلى مجموعات من 4 أفراد لتعزيز قيم التعاون والعمل كفريق لإنجاز التجارب بنجاح. وستحصل الفرق التي تربح في المغامرات العلمية على جوائز.

للتسجيل والمزيد من التفاصيل حول رسوم التسجيل، الرجاء تعبئة النموذج هنا.


المخيم الصيفي لمعرض "غزْل العروق"
25 حزيران - 1 آب 2018

يُرجى من المدارس التي ترغب بالتسجيل لأنشطة المخيم الصيفي في المتحف الفلسطيني، مراسلتنا على البريد الإلكتروني activities@palmuseum.org
الأماكن محدودة، لذلك سيقوم فريق المتحف الفلسطيني بالتواصل مع المدارس لتأكيد التسجيل والمواعيد. 


تصوير أسماء هريش


الزيارات المدرسية
لتنسيق الزيارات المدرسية، الرجاء الحجز عبر ملء النموذج من هنا

الجولات التفاعلية لطلبة الجامعات
لتنسيق الجولات التفاعلية، الرجاء الحجز عبر ملء النموذج من هنا



تصوير فارس شوملي