"أطراف الخيوط: التطريز الفلسطيني في سياقه السياسي"



هو أول معرض ينظّمه المتحف الفلسطيني خارج فلسطين، افتتح أبوابه بتاريخ 25 أيار/ مايو 2016 في دار النمر للفن والثقافة في بيروت، تحت إشراف قيّمة المعرض ريتشيل ديدمان، ويضمّ المعرض في فضائه مجموعة من أعمال وداد قعوار وملك الحسيني عبد الرحيم، ليلقي نظرة نقدية حول دور التطريز في صياغة وتشكيل الثقافة والسياسات الفلسطينية التاريخية والمعاصرة، ومن خلال اعتماده على بحث استمر لسنوات بالإضافة إلى العمل الميداني وإنتاج فيلم توثيقي حديث؛ يبحث المعرض في تاريخ التطريز الفلسطيني ما قبل وبعد عام 1948، مستكشفاً الدور الذي لعبه في المقاومة والوطنية وتمثيل الهوية الفلسطينيّة أدائياً. للمزيد

اقتنوا نسختكم من كتاب أطراف الخيوط