دعوة مفتوحة لتدخلات فنية قائمة على البحث
معرض عن الساحل الفلسطيني، 2020 


الموعد النهائي للتقدم: السبت، 5 تشرين أول 2019

يُحضّر المتحف الفلسطيني لمعرضهِ السنوي القادم، والذي سيُعرض خلال العام 2020. يعالج  المعرض فكرة الساحل الفلسطيني كتّاريخ وواقع معاصر، يسعى فيه لاستحضار السّاحل كمكوّن أساسي في تشكيل التّاريخ، والجغرافيا، والهويّة الفلسطينية، كما يهدف إلى استكشاف الحيّز، كمدنٍ، وريف، وبحر، ومشهد طبيعي، إلى جانب استكشاف الحياة الاجتماعيّة المدنيّة، والريفيّة، والمتنقّلة في منطقة السّاحل، منذ القرن الثامن عشر وحتّى وقتنا الحالي، متضمّنًا مآلات الشّتات الفلسطيني. يهدف المعرض إلى بلورة صورة واضحة مُفصّلة عن شبكات العلاقات التي أسست لمجتمع متنوع، بكافة طبقاته ومدارات حركة حياته الاجتماعية، وإلى فحص التغيّرات واللحظات المفصليّة التاريخيّة التي طالت جميع مكوّناته، كالنّكبة وتبعاتها التي عملت وتعمل على إقصاء وتهميش جغرافيا وتاريخ هذا المكوّن  وعزله عن المحيط الفلسطيني والعربي والعالمي.

المعرض هو معرض قائم على البحث وإنتاج معرفة مُعمّقَة ونوعيّة، حول جزء مهم من التّاريخ والحاضر الفلسطيني، ويعتمد بشكلٍ رئيسي على البحث الذي يديرهُ طاقم المتحف، والذي سيترجم من خلال عرض ابداعي مبتكر وتفاعلي، وباستخدام وسائط متعدّدة، تُضاف إليها مشاركات المساهمين، والأعمال المُكلّفة لصالح تكامل فكرة المعرض. ستعمل المساهمات على تغذية ودعم أفكار المعرض البحثية، وتقديم نظرة نقدية متفردة حول الوضع الحالي وعلاقته بتاريخ وجغرافيا الساحل.

من هذا السّياق، يدعو المتحف الفلسطيني الفنّانين، والعاملين في مجال الفنون البصريّة، وصُنّاع الأفلام، والموسيقيين، والباحثين في حقول الدّراسات الثقافيّة والحضريّة وعلم الاجتماع والصّحافة والأنثروبولوجيا، لتقديم مقترحات تدخّلات أو أعمال فنيّة تحاكي محاور البحث الفكرية وفكرة المعرض المركزيّة، لتكون جزءًا من المعرض. كما وتطمح الدعوة إلى فتح باب البحث النقدي، لإلقاء الضّوء على تفاصيل وفجوات معرفيّة مهمّشة ، تتخطّى النظرة الاحتفائيّة بالتّاريخ .

يسعى المعرض للبحث عن نقاط تواصل زمانيّة ومكانيةّ من خلال التدخّلات والابحاث المتقدّمة، وذلك عبر استكشاف مواضيع عابرة للمحاور الفكرية المذكورة ادناه والفترات الزمنية المختلفة. تهدف التدخلات إلى تحليل شبكات العلاقات التاريخية وبحث التغيرات الحاصلة عليها ضمن منطقة البحث، و إلى تعزيز أهمية شبكة العلاقات المعاصرة، وتقديم نقد للإحلال الكولونيالي فيها، وذلك للكشف عن خيوط التواصل بين الفلسطينيين بإختلاف أماكن تواجدهم. تعتبر المحاور نقطة إنطلاق للمساهمات المقترحة، بحيث تجمع التدخلات المحاور بعمق يتجاوز ثنائية عنواينها، ويصل إلى مواضيع جامعة مبنية على قصص الأفراد والمجموعات والحيز، يكون فيها الساحل الفلسطيني مركز سردية العمل.

المركز والهامش: تحليل الشبكات الجغرافية لمنطقة السّاحل كبوابة لفلسطين والمحيط العربي، وكنقطة اتّصال مع العالم، بما يشمل التّجارة والزّراعة والصّناعة والثقافة وغيرها، والقاء الضوء على التهميش الذي طال السّاحل الفلسطيني وبحره.

التّواصل والانقطاع: تحليل شبكات العلاقات المحليّة الفلسطينيّة بين السّاحل ومحيطه المحلي.

الحداثة والتقاليد: إلقاء الضوء على دور المناطق السّاحلية في تشكيل شبكات الموروث الثقافي التقليدي والحداثي، والعوامل التّاريخية التي دعمت أو أعاقت هذا الديناميكيات، مثل النّكبة، أو غيرها، من خلال أكثر من منظور وعبر ارتدادات الوقت المعاصر.  

الهدم والبناء: تحليل السّاحل كمسرح لدورات متكرّرة من البناء والهدم لمشاريع سياسية واستيطان وتهجير، وسياسات الإحلال المُعاصرة، والتغير على المشهد ومعانيه.

الانفتاح والانغلاق: تحليل التغيرات على القيم الاجتماعية المتعلقة بالانفتاح والتواصل باعتبار المناطق الساحلية حاضنة تاريخية للتنوع والاختلاف، والأفكار الحداثية، والمشاريع الريادية.


شروط التقديم

هذه الدعوة مفتوحة أمام الفنانين، والمعماريّين، والموسيقيّين، والكتّاب، وصنّاع الأفلام، والباحثين في حقول الدراسات الاجتماعية والحضرية، أو أية مجالات أخرى ذات علاقة، علمًا أنه لا بد أن يقوم كلّ متقدّم بتوفير المتطلبات التالية:

1- سيرة ذاتية مختصرة، لا تتجاوز 250 كلمة.
2- نبذة عن أعمال وأبحاث سابقة.
3- صورة شخصية بجودة عالية.
4- ملخص التدخل أو العمل الفني المقترح، بحيث يشمل فكرة العمل وارتباطه بفكرة المعرض العامة، وبحيث لا يتجاوز 500 كلمة. على الملخص أن يعكس مدى ارتباط المقترح بالتوجه العام لأعمال المشارك السابقة وأساليب التعبير الخاصة به، كما عليه أن يفصّل الأهداف المرجوة من المشاركة في المعرض، والأسئلة البحثية التي يسعى لطرحها أو الإجابة عنها، وطبيعة المخرج النهائي.
5- مواد بصرية، أو سمعية، أو نصوص، أو مراجع، يسعى المشارك لعرضها أو البحث من خلالها (إضافي).
6- خطة عمل مبدئية، تشمل مراحل البحث والإنتاج والإطار الزمني للتنفيذ، والاحتياجات التقنية المتوقعة (قدر ما أمكن).


التقديم:

تقدَّم المواد المطلوبة في ملف واحدPDF  باسم المتقدّم، ويجب إرسال النصوص فقط مباشرة، مع إرسال رابط لموقع الأعمال البصرية أو نسخ عنها موجودة على شبكة الانترنت.

 آخر موعد لتسليم هذه المواد هو الساعة 16:00 من يوم السبت الموافق 30 أيلول 2019، وذلك عبر البريد الإلكتروني على العنوان  2020exhibition@palmuseum.org. كما وتُرسل روابط الملفات ضمن الإيميل ذاته على نفس العنوان.

تتولى لجنة خاصة من طرف المتحف الفلسطيني اختيار المشاريع المؤهلة للمرحلة الثانية، بناء على التوجّه البحثي والفكري المقترَح، وحسب معايير خاصة تقترحها اللجنة. تقيَّم المقترحات على مرحلتين: الأولى تهدف إلى اختيار قائمة أوليّة من الأعمال المختارة ضمن المعايير الموضوعة، والثانية تتضمن إجراء تقييم إضافي، تتخلله مقابلات وعرض لمواد توضيحية تشرح الفكرة العامة للمتقدّم، قد يُطلب على إثرها إجراء تطوير إضافي على الفكرة الأولية، ومن ثم اختيار القائمة النهائية للمشاركين بالمعرض العام المقبل.

معايير الاختيار:

1- ملاءمة العمل لفكرة المعرض الرئيسية، ومدى تقاطعه مع المحاور المبدئية العامة.
2- تكامل العرض مع المقترحات الأخرى المقدّمة والمواد البحثية المقترحة للعرض.
3- الأصالة والإبداع في التدخل المقترح، وطريقة الطرح والعرض.
4- طرح أفكار وأسئلة جديدة حول موضوع المعرض.
5- الأعمال الفنية أو البحثية السابقة للمتقدم.
6- تكامل الفكرة المقدمة وانسجام مكوّناتها ونضج الفكرة.
7- ملاءمة التنفيذ لطبيعة المعرض ومحدداته وفراغ العرض والإمكانيات والموارد المتاحة.

الجدول الزمني:

أيلول 2019: إطلاق الدعوة العامة لتقديم المقترحات.
تشرين الأول 2019: اختيار المتقدمين وبدء العمل. 
تشرين الأول 2019: تطوير خطة العمل والتنفيذ.
تشرين الأول 2019 - تشرين الثاني 2019: إنتاج البحث المرتبط بالعمل الفني أو التدخل.
كانون الأول 2019 - كانون الثاني 2020: إنتاج وتنفيذ العمل الفني أو التدخل، والتسليم.
النصف الثاني من العام 2020: افتتاح المعرض في المتحف الفلسطيني.