معرض الساحل الفلسطيني 

القيّم الضيف: أحمد الأقرع
2021

يضيء المعرض القادم على ساحل البحر الأبيض المتوسط كمكوّن أساسي في الحياة الفلسطينية، ويقود استكشافًا للحياة في منطقة الساحل منذ القرن الثامن عشر وحتى اليوم. يبلور المعرض رؤية واضحة عن الحيِّز، بمدنه الحيوية، وريفه الغني، ومشهده الطبيعي، إلى جانب استكشافه للحياة الاجتماعية المدنيّة والريفية والبدوية، بما فيها الشتات الفلسطيني بعد العام 1948. يهدف هذا المعرض المبنيّ على البحث إلى تقصّي تنوّع مجتمع الساحل الفلسطيني، بطبقاته واقتصاده وثقافاته، وإلى فحص النكبة وآثارها على حاضر ومستقبل المجتمع الفلسطيني ومخياله الجمعي.