"الأولياء والمزارات الإسلاميّة في فلسطين"

الأربعاء، 29 كانون الثاني 2020، 17:30 - 19:00، في المتحف الفلسطيني

المتحدث: أربان روي

حول الندوة
"الأولياء والمزارات الإسلاميّة في فلسطين" هو عنوان كتاب الطبيب والأنثروبولوجي الفلسطيني توفيق كنعان، وكان قد نُشر هذا الكتاب عام 1927 لصالح مجلّة جمعيّة فلسطين الشّرقية. لقد اعتَقَد كنعان أنّ تَغيّر الثّقافة الشّعبيّة الفلسطينيّة بشكلٍ دائم يعود لتمدّد الحداثة (وضمنيًّا، الصهيونيّة)، ولذا، أخذَ على عاتقهِ القيام بمشروعات بحثيّة كبيرة، ويعتبر بحث "الأولياء والمزارات الإسلاميّة في فلسطين" أحدها.
هذا البحث الذي يحمل في طيّاته تفاصيل وحيثيّات دقيقة وغامضة أحيانًا، وأحيانًا أُخرى مغلوطة عن الهندسة المعماريّة للمساجد والمزارات، وعلم الأنساب الصّوفي، وجغرافيا القُرى، وأضرحة الأولياء والرّجال الصّالحين، وحكايات من طقوس وأساطير تنتمي إلى ما أسماه كنعان "بالدّين الشعبي". لقد أَطفأت التغيّيرات الاجتماعيّة والسياسيّة قدسيّة هذه الأضرحة والمزارات، ومن بين هذه التغيّرات، الأفكار المطوّرة عن الإسلام، واحتواء حركة النّاس (وبالتّالي أفكارهم) عبر حدود بلاد الشّام بعد تأسيس الدّولة الإسرائيليّة، علمًا أنّ المباني والسّمات الطّبيعيّة لوجودها في الغالب ما تزال قائمة.
يُركّز هذا المشروع على خمسة وعشرين مزارًا، تلك التي ذكرها كنعان، ولكن بمزيدٍ من التّفصيل، وهو عبارة عن استكشاف للصّور الفوتوغرافيّة والسّفر لاستمراريّة هذه المزارات، التي قد تمّ إهمال قدسيّتها في هذا الوقت في فلسطين التي، في الواقع، تختفي الآن.

المتحدث أربان روي
مرشّح لدرجة الدكتوراه من قسم الأنثروبولوجيا، من جامعة جونز هوبكنز (Johns Hopkins University) في الولايات المتّحدة الأمريكيّة. ويبحث في شعب الغجر في فلسطين والأردن. وقد نُشرت مقالاته في مجلّات عديدة منها: CITY، وAnthropological Theory، وحوليّات القدس. وقد حصل على منحٍ من المركز الفلسطيني الأمريكي للبحوث، ومؤسّسة أندرو مليون (Andrew W. Mellon Foundation)، ومؤسّسة عبد المُحسن القطّان. ويعمل حاليًّا على تطوير مشروع بحثي وفنّي طويل المدى حول المقامات؛ مزارات الأولياء، والصوفيّة، والثّقافة المادّيّة الإسلاميّة في فلسطين.

تجدر الإشارة أن المتحدث حاصل على منحة عبد المحسن القطان.

الحديث باللغة الإنجليزية مع توفر ترجمة فورية.

ندوة: المشاهد الطبيعية في فلسطين: آفاق جديدة منذ العام 1999

في ختام فعالياته المرافقة لمعرض "اقتراب الآفاق: التحوّلات الفنية للمشهد الطبيعي"، يتشرف المتحف الفلسطيني بدعوتكم لحضور ندوة بعنوان "المشاهد الطبيعية في فلسطين: آفاق جديدة منذ العام 1999"، وذلك على مدار يوم الإثنين الموافق 16 كانون الأول 2019، بدءًا من الساعة العاشرة صباحًا، وحتى الخامسة من مساء اليوم، في معهد مواطن الواقع في حرم جامعة بيرزيت، قاعة 243.


تهدف الندوة إلى تعميق النقاش الدائر حول معرض اقتراب الآفاق، وثيمته الرئيسية المتمثّلة بالمشهد الطبيعي الفلسطيني وتحوّلاته، وتمثيلاتها في الأعمال الفنية، وعلاقتنا بالمكان، كما تتطرّق إلى موضوعات تتجاوز ثيمات المعرض إلى حدود أكثر اتساعًا، ولكنها تدور في الفلك ذاته. للمزيد

ندوة‭
‭‬‮«‬المتحف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬السياق‭ ‬العالمي‭:‬ ‬دور‭ ‬المتاحف‭ ‬عالمياً‭ ‬في‭ ‬مطلع‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين‮»‬

استجابةً‭ ‬للتغيّرات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وانتفاعًا‭ ‬من‭ ‬التطور‭ ‬التكنولوجي،‭ ‬دأبت‭ ‬المتاحف‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬على‭ ‬تنمية‭ ‬ما‭ ‬تقدمه‭ ‬لتعزيز‭ ‬تجربة‭ ‬الزوار‭ ‬وتطوير‭ ‬وعي‭ ‬فضولي‭ . ‬إدراكاً‭ ‬منه‭ ‬لهذه‭ ‬التغيّرات‭ ‬العميقة؛‭ ‬سيقدّم‭ ‬المتحف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬منظورات‭ ‬تاريخية‭ ‬واجتماعية‭ ‬وثقافية‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬فلسطين،‭ ‬موظفاً‭ ‬منصات‭ ‬إلكترونية،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬شراكات‭ ‬محلّيّة‭ ‬ودوليّة‭.‬
المتحدثون: ‬ ريم‭ ‬فضة،‭ ‬ميريام‭ ‬ميريل،‭ ‬د‭.‬‭ ‬محمود‭ ‬هواري‭
يدير‭ ‬الجلسة: ‬فيرا تماري
نبذة عن المتحدثين
نُظمت ‬هذه‭ ‬الجلسة‭ ‬ضمن‭ ‬لقاءات‭ ‬قلنديا‭ ‬الدولي. ‬


ندوة‭ 
«البحر‭ ‬في‭ ‬المشهدِ‭ ‬الفني‭ ‬والثقافي‭ ‬الفلسطيني‮»‬

منذ‭ ‬نشأة‭ ‬الفنّ‭ ‬وتشكّل‭ ‬الوجدان،‭ ‬أخذت‭ ‬علاقة‭ ‬الإنسان‭ ‬بالطبيعة‭ ‬تتشاكل‭ ‬وتختلط‭ ‬مع‭ ‬أفكاره‭ ‬ومشاعره،‭ ‬وكان‭ ‬البحر‭ ‬دامغ‭ ‬الحضور‭ ‬في‭ ‬نتاجات‭ ‬الإنسان‭ ‬الحضارية‭ ‬المقصودة‭ ‬والعفوية‭ ‬من‭ ‬شعر‭ ‬وأدب‭ ‬وأغانِ‭ ‬وحكايات‭ ‬وغيرها‭. ‬في‭ ‬فلسطين‭ ‬تكثّف‭ ‬حضور‭ ‬البحر‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬النتاجات‭ ‬ليكون‭ ‬ذلك‭ ‬تعويضًا‭ ‬حتميًّا‭ ‬عن‭ ‬استلابه‭ ‬من‭ ‬حياة‭ ‬الفلسطيني‭.‬
فيما‭ ‬مضى،‭ ‬كان‭ ‬البحر‭ ‬حاضرًا‭ ‬بأمواجه‭ ‬وكائناته‭ ‬وقواربه‭ ‬وزرقته،‭ ‬ولكن،‭ ‬ما‭ ‬الذي‭ ‬يمحنا‭ ‬إيّاه‭ ‬الآن،‭ ‬في‭ ‬حضوره‭ ‬التمثيلي‭ ‬ضمن‭ ‬مشروعٍ‭ ‬فنّي‭ ‬أو‭ ‬أدبيّ؟
ما‭ ‬الذي‭ ‬يعنيه‭ ‬انتقال‭ ‬البحر‭ ‬من‭ ‬مكانه‭ ‬ومكانته‭ ‬إلى‭ ‬بقعةٍ‭ ‬غامضةٍ‭ ‬في‭ ‬الخيال؟‭ ‬لماذا‭ ‬نؤّل‭ ‬البحر،‭ ‬وكيف‭ ‬نؤّله‭ ‬وأين‭ ‬نجد‭ ‬أنفسنا‭ ‬في‭ ‬هكذا‭ ‬استعارة؟
المتحدثون: د.سليم‭ ‬تماري،‭ ‬د‭.‬إبراهيم‭ ‬أبو‭ ‬هشهش،‭ ‬خالد‭ ‬حوراني‭
يدير‭ ‬الندوة‭ :‬فاتن‭ ‬فرحات
نبذة عن المتحدثين

ندوة
«‬‮‬أطراف‭ ‬الخيوط: التطريز‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬سياقه‭ ‬السياسي‮»‬

أقام‭ ‬المتحف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬معرضه‭ ‬الخارجي‭ ‬الأول ‭‬‮«‬أطراف‭ ‬الخيوط‭: ‬التطريز‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬سياقه‭ ‬السياسي‮» ‬‭‬في‭ ‬بيروت‭ ‬في‭ ‬أيار‭،٢٠١٦‬ ليؤكد‭ ‬رؤيته ‭ ‬وطموحه‭ ‬في‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬الجماهير‭ ‬الفلسطينية‭ ‬والمهتمة‭ ‬بالشؤون‭ ‬الفلسطينية‭ ‬في‭ ‬الوطن‭ ‬والمهجر‭ .‬عرضت‭ ‬الندوة‭ ‬أبرز‭ ‬ما‭ ‬طرح‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المعرض،‭ ‬والبحث‭ ‬الذي‭ ‬رافقه،‭ ‬حول‭ ‬التطريز‭ ‬في‭ ‬سياقه‭ ‬السياسي‭ ‬التاريخي‭ ‬ما‭ ‬بين‭ ‬القرن‭ ‬التاسع‭ ‬عشر‭ ‬وأوائل‭ ‬القرن‭ ‬العشرين‭. ‬كما‭ ‬‬عرض‭ ‬فيلم‭ ‬وثائقي‭ ‬حول‭ ‬المعرض‭.‬
المتحدثون‭ :‬ريتشل‭ ‬ديدمان (‬قيّمة‭ ‬المعرض)، ‬سليمان‭ ‬منصور،‭ ‬فريدة‭ ‬العمد‭
يدير‭ ‬الندوة: تانيا‭ ‬تماري‭ ‬ناصر
نبذة عن المتحدثين