شو في ما في

أيلول 2022

جمهورنا العزيز، يمكنكم إضافة فعاليات أيلول إلى رزنامتكم الإلكترونية (على الحاسوب أو على الهاتف) من خلال هذا الرابط


جلسة تنفّس وتأمُّل

المدرّبة ديانا سلقان
بالشراكة مع فراشة
الأحد، 4 أيلول | 18:00 - 19:00
الأحد، 11 أيلول | 18:00 - 19:00
المكان: المتحف الفلسطيني
اللّغة: العربيّة 
الدخول مجاني
 
لقد بات معروفًا أنّ أساليب التنفّس أثبتت فعاليّة وتأثيرًا في مواجهة القلق والأرق، والتحكّم في المشاعر، وتحسين القُدرة على الانتباه. انضمّوا إلينا في جلسة تأمّل مُعدّة خصّيصًا لتُساعدكم على التخلّص من التوتّر، وتحقيق التوازن والانسجام.

المُشاركة في الحصص تستلزم:
- إحضار فرشة لتطبيق التدريبات.
- الأماكن محدودة، ولذا يُرجى الحجز المُسبق عبر البريد الإلكتروني activities@palmuseum.org


مشاركة المتحف الفلسطيني بسوق الحرجة

الجمعة، 9 أيلول | 17:00-22:00
الجمعة 16 أيلول | 17:00-22:00
المكان: شارع المحكمة العثمانية، رام الله

انتظرونا بسوق الحرجة بمجموعة مميزة من كتب واكسسوارات وهدايا مميزة.


العرض الختامي لورشة إعادة إحياء الحرف اليدويّة التقليديّة على السّاحل الفلسطيني

الأربعاء، 14 أيلول | 14:00-16:00
المكان: المتحف الفلسطيني
 
انضمّوا إلينا لحضور العرض الختامي لمُخرجات ورشة "إعادة إحياء الحرف اليدويّة التقليديّة على السّاحل الفلسطيني"، بإشراف الفنّانة فاتن متواسي، سنعرض خلالها أعمال 13 مشاركًا أنتجوا نماذج يدويّة مُبتكرة مُستوحاة من الحرف التقليديّة التي كانت، وما تزال بعض أنواعها، تُمارَس على السّاحل الفلسطيني.

استندت الورشة الفنّيّة إلى معرض "بلدٌ وحدُّهُ البحرُ: محطّات من تاريخ السّاحل الفلسطيني"، وتضمّنت سلسلة لقاءات تمّ تشجيع المشاركات خلالها على تطوير تصاميم لمنتجات حرفيّة تنوّعت بين نسج شباك الصيد والصباغة والرسم وصناعة الفخّار والخزف والزجاج المُعشّق والورق.


منار زعبي، سرايا، 2021. وسائط متعدّدة. بإذن من الفنّانة.
 

حديث مع 
الفنّانة منار زعبي
"سرايا، يا بنت الغول: دلّي لي شعركِ لأطول"*

الأحد، 18 أيلول | 14:00-15:00
المكان: المتحف الفلسطيني
اللّغة: العربيّة

تتخفّى سرايا بنت الغول في جدران المتحف الفلسطيني، ربما تنتظرُ الإشارة لتدلّيَ شعرها، وتظهرَ من جديد؛ في ظهورها الثّالث. بين سرايا والبحث عنها، هُنالك الخُرّافيّة التي تُحاور أسطورة فلسطينيّة حول فتاة مشهورة بجدائل شعر طويلة لم يمسّها مقصّ، خطفها الغول عندما كانت تلعب في الحقول.

في العمل المُكلّف لمنار زعبي، "سرايا ظهور ثالث"، المُرتكز إلى خُرّافيّة سرايا بنت الغول للكاتب إميل حبيبي، تستعمل الفنّانة وسائط عدّة وتعرضها في أماكن مختلفة. سوف نستكشف، خلال الحديث مع الفنّانة، رموز ودلالات هذا العمل عبر وسائطه المختلفة، والفضاءات غير المألوفة المعروض فيها، كما سيتناول الحديث اختيار الرواية ومسار العمل، والعلاقة بين الروائي والفنّي، في محاولة لاستحضار المفقود بين الخيال والحقيقة، والأسئلة التي تراودنا حول من قد يكون الغول، ومن قد تكون سرايا على محور الزمن بين الكاتب والفنّانة، في معرض "بلدٌ وحدُّهُ البحر".

عن منار زعبي: فنّانة فلسطينيّة من مواليد النّاصرة عام 1964. حازت على درجة البكالوريوس في التربية البدنيّة، بتخصّص الرقص المُعاصر من معهد وينجت، وماجستير في الفنون التشكيليّة من جامعة حيفا، وتعتمد زعبي في أسلوبها على الفنّ الأدائي والإنشائي والفيديو.

*أسطورة فلسطينيّة.
يُرجى التسجيل المُسبق على البريد الإلكتروني: activities@palmuseum.org    

جولة في المعرض وحديث مع فنّان
قصّتي مع الأرشيف

الباحث والمخرج رائد دزدار
تدير النقاش: مديرة مشروع أرشيف المتحف الفلسطيني الرقمي، ليلى عبّاس
الجولة مع القيّمة المُساعدة: ملاك عبد الوهّاب
الأحد، 25 أيلول | 13:30-15:00
المكان: المتحف الفلسطيني
اللّغة: العربيّة

انضمّوا إلى جولة في معرض "بلدٌ وحدُّهُ البحرُ: محطّات من تاريخ السّاحل الفلسطيني"، نضيء فيها على مختلف جوانب المعرض الجديد: ثيماته الرئيسيّة، ورحلة البحث في تاريخ السّاحل الفلسطيني، وفي الأعمال الفنّيّة المكلّفة والإنتاجات الإبداعيّة حوله ثم يتبعه حديث مشوّق مع الباحث والمخرج رائد دزدار في رحلة بين الأرشيفات الفلسطينيّة، وإنتاج الأفلام السينمائيّة الوثائقيّة حول فلسطين ما قبل النّكبة.

سيركّز الحديث على العديد من الأفلام التي أخرجها دزدار، ومن ضمنها الفيلم الوثائقي "يافا أمّ الغريب"، الذي يعرض تفاصيل كثيرة عن مدينة يافا، وما شهدته من حروب عبر التاريخ، ويضيء على كونها العاصمة الاقتصاديّة لفلسطين في حينه، إذ كان ميناؤها يشغلُ دورًا أساسيًّا في تصدير واستيراد البضائع.

تجربة نظّارة الواقع الافتراضي
معرض غزْل العروق: عين جديدة على التطريز الفلسطيني

الأحد، 25 أيلول | 16:00-20:00
المكان: المتحف الفلسطيني
اللّغة: العربيّة والإنجليزيّة
الفئة العمريّة: 13 عامًا فما فوق 

يستكشف معرض "غزْل العروق" التطريز الفلسطيني من خلال تقييم علاقته بالنوع الاجتماعي، والطبقات الاجتماعيّة، وموازين مفاهيم سوق العمل وظواهر تسليعه، مُتتبّعًا تحوّلاته من ممارسة ذاتيّة مدفوعة بالحُبّ والشغف إلى رمزٍ للتراث الوطني، ثُمّ إلى مُنتج يُتداوَل في الأسواق العالميّة.

ومن خلال تقنيّة الواقع الافتراضي، عمل المتحف على إنتاج جولة افتراضيّة من خلال سرد قصّتين مستوحاتين من المعرض، هُما: أثواب الانتفاضة الأولى، وتطريز الأسرى في سجون الاحتلال، لاستكشاف تاريخ فلسطين وثقافتها بطريقة تفاعليّة مُبتكرة.

ستتوفر معدّات الجولة الافتراضيّة خلال الفعالية، وكلُّ ما عليكم فعله هو الحضور، وسنزوّدكم بنظّارات تقنيّة الواقع الافتراضي لتعيشوا رحلة فريدة، وتستكشفوا معرض "غزْل العروق". 

ليلًا في المتحف

الأحد، 25 أيلول | 17:00-20:00

يستقبلكم المتحف في هذا اليوم حتّى الثامنة مساءً، مُتيحًا لكم فرصة زيارة معرض "بلدٌ وحدُّهُ البحرُ: محطّات من تاريخ السّاحل الفلسطيني"، والاستمتاع بحدائق المتحف، ومراقبة غروب الشّمس.

يأتي تمديد فتح أبواب المعرض أمام الجمهور في هذه الأُمسية حرصًا على منح مجال أوسع لمن لا تسمح لهم جداولهم المشغولة خلال النهار بزيارته برفقة العائلة والأصدقاء.